كلمة ترحيب

مرحباً بك في أكاديمية قطر للموسيقى، حيث الشغف بشذى الألحان.

تحت مظلة الدعم من مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، انطلقت أكاديمية قطر للموسيقى لتكون حاضنة ومهداً للحركة الموسيقية في دولة قطر معتمدة في ذلك على إيجاد تناغم رائع بين التراث الموسيقي العربي الأصيل وكلاسيكيات الموسيقى الغربية. ولا شك أن انسياب الموسيقى وانتشارها بين أطياف المجتمع سوف يسهم في ابتعاث نهضة ثقافية ينعكس أثرها على العقل والجسد والروح.

إننا نؤمن أن للموسيقى عظيم الأثر في تطوير الطلاب لغة أفضل للتواصل وصقل مهاراتهم الذهنية على حدٍ سواء. فتعلّم العزف وتقديم العروض الموسيقية يسهمان بشكل كبير في تنمية التركيز لدى الطلاب وتعزيز ثقتهم بأنفسهم، ما يتأتى معه الكثير من المزايا التي يجني ثمارها الطلاب خلال تعلمهم لأصول الموسيقى، حتى يصلوا لمرحلة التميّز الأكاديمي في مختلف التخصصات. وقد ثبت ذلك بالدليل القاطع، ومن ثمّ فإننا نرى أن الموسيقى هي السبيل الذي نستطيع من خلاله رعاية العقول الشابة النابغة.

وإذا كان تعلّم الموسيقى يجول في خاطرك، فإن هذا الموقع الإلكتروني يمثل نقطة الانطلاق بالنسبة لك. فمن خلاله يمكنك الوصول إلى كل ما تود معرفته عن أكاديمية قطر للموسيقى، بداية من تفاصيل البرامج التعليمية، وحتى أحدث أخبار الأكاديمية. ويمكنك أيضاً التعرف على أعضاء هيئة التدريس، والاطلاع على آخر المستجدات. والشيء الأهم أنه يمكنك الالتحاق بمنتهى السهولة عبر التسجيل الإلكتروني المتاح على الموقع.

توفّر أكاديمية قطر للموسيقى برنامجين رائعين: الأول هو البرنامج الموسيقي الأكاديمي الذي يشتمل على مناهج دراسية موسيقية شاملة تستهدف الفئات العمرية من 5 إلى 17 عاماً، والثاني هو برنامج الموسيقى للجميع الذي يوفّر نطاقاً واسعاً من الدورات الدراسية والأنشطة الممتعة لجميع أفراد المجتمع بصرف النظر عن أعمارهم.

بادر بالانضمام إلينا، وسوف تتلقى تعليماً راقياً على يد نخبة من أبرز الموسيقيين في العالم الذين تم اختيارهم بعناية بالغة من بين أعضاء أوركسترا قطر الفلهارمونية المرموقة. لنجعل الموسيقى تثري التعلم. لنجعل الموسيقى تثري حياتنا.

top of page icon